390 مليون دولار منحة من البنك الدولى لتنفيذ المرحلة الثانية لبرنامج (ثمرات)

تم اليوم بوزارة المالية التوقيع على إتفاقية منحة بين حكومة السودان والبنك الدولى لتمويل المرحلة الثانية من برنامج ثمرات بمبلغ 390 مليون دولار و التى ستصل الى ولايات النيل الأزرق والنيل الأبيض وسنار ووسط وشرق دارفور وشمال وغرب وجنوب دارفور ويتم تنفيذ البرنامج من قبل حكومة السودان وبالتنسيق من وزارات المالية والتخطيط الإقتصادى والتنمية الإجتماعية والداخلية والإتصالات والتحول الرقمى الى جانب المؤسسات الأخرى.

شكر د.جبريل إبراهيم وزير المالية والتخطيط الإقتصادى موافقة البنك الدولى على تمويل المرحلة الثانية من برنامج ثمرات وأنهم شركاءنا فى التنمية. وأكد أن حكومة الفترة الإنتقالية ملتزمه بإزالة التشوهات والإختلالات فى السياسات الإقتصادية وأن التحويل النقدى ليس إجابة كاملة للعديد من الأسر و أنما لتغيير نمط حياة المواطنين الى ان يكون المواطن السودانى مواطن منتج . وحتى نزيل التشوهات والخلل الاقتصادى الذى لازم حياتنا طيلة السنوات الماضية و حتى نحقق السلام والاستقرار لبناء المستقبل .

من جانبه أشادعثمان ديون المدير القطرى للبنك الدولى بموقف الحكومة والتزامها لإنجاح هذا البرنامج وإتاحتها لجميع الموارد الممكنه لتنفيذهذا البرنامج.وأكد تعهد البنك الدولى بمواصلة دعم جهود الحكومة للإصلاح الإقتصادى .

الجدير بالذكر أن المرحلة الاولى للبرنامج إنطلقت رسميا23فبراير وقدره 400مليون دولار وسيتم تنفيذة فى ولايات الخرطوم والبحر الأحمر وكسلا وحنوب دارفور. و يوفر 5دولار أمريكى لكل فرد فى الإسرة لمدة سته اشهر ويهدف البرنامج للوصول ال80%من السكان. التكلفة الاجمالية للمشروع 820مليون دولار من المؤسسة الدولية للتنمية التابعة للبنك الدولى كمنحة ماقبل تسوية ديون السودان يعتبر بالاضافة الى دعم من المانحيين من خلال الصندوق الإستئمانى الذى يعتبر منصة تنسيق شاملة لعمل البنك الدولى فى السودان و لدعم الانتقال الاقتصادى والانعاش وبناء السلام.

Rate this item
(0 votes)