جبريل يستعرض للمبعوثين الدوليين موقف السودان أبان المعالجات الاقتصادية

إلتقى دكتور جبريل إبراهيم وزير المالية والتخطيط الاقتصادي بمكتبه مساء اليوم بالمبعوثين الدوليين،المبعوث الأمريكي الخاص دونالد بوث والمبعوث البريطاني روبرت فير والمبعوث النرويجي أندري.

و قدم الوزير شرحاً حول الصعوبات التي تواجه عملية الإصلاحات الاقتصادية وما يترتب عليها من معالجات و ما يتبعها من آثار كبيرة على حياة المواطنين وفي معاشهم اليومي و هذا بمثابة تحدي كبير لعمل الحكومة الانتقالية التي وجدت كل هذا الترهل والتشابك الذى يحتاج منا لكثير من الحلول الصعبة .

و أوضح سيادته حوجة الدولة الماسة للموارد المالية حتى نستطيع مواجهة متطلبات البلاد فى المرحلة الحالية والقادمة.
وأجاب سيادته علي تساؤلاتهم حول ملكية الحكومة لبعض الشركات التي كانت تعمل فى العهد السابق وذكر لهم أن كل هذه الشركات ستخضع لولاية وزارة المالية و ستكون حساباتها معلنة وخاضعة للمراجع العام .
وكذلك أبدى لهم السيد الوزير قلقه الشديد حيال سياسة رفع الدعم عن المحروقات وما يترتب عليها من إرتفاع في الأسعار وفي حركة الإنتاج و التنمية .

وشكر سيادته المبعوثين الدوليين علي دورهم الكبير في تنفيذ اتفاقية السلام . مبيناً أن توقيعهم كشهود علي الإتفاقية كان بمثابة الرسالة المهمة للشعب السوداني وللقوى  الساسية ولأطراف السلام وللذين يفاوضون وللذين لم يقرروا حتي الآن اللحاق بالسلام . وحثهم علي ضرورة دعم محادثات السلام بجوبا والدفع بها الي نهايتها المرجوة. وعبر سيادته عن تفاؤله بأن يتحقق الخير للشعب السوداني.

Rate this item
(0 votes)